القائمة البريدية

بريدك الإلكتروني
إضافةإلغاء

أحدث الكتب

·  فضائح الكنائس و الباباوات و القسس و الرهبان والراهبات
·  محمد (صلى الله عليه و سلم) أعظم عظماء العالم.
·  حوار ساخن مع داعية العصر احمد ديدات
·  مناظرتان في استكهولم بين احمد ديدات و استانلي شوبيرج
·  حوار مع ديدات في باكستان
·  هل المسيح هو الله ؟ و جواب الانجيل على ذلك
·  الحل الاسلامي للمشكلة العنصرية
·  الله في اليهودية و المسيحية و الاسلام
·  مسألة صلب المسيح (عليه السلام) بين الحقيقة و الافتراء.
·  العرب و اسرائيل شقاق...... أم وفاق.

المتواجدون بالموقع

يوجد حاليا, 101 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.


شبكة برسوميات لكشف حقيقة النصرانية بيانات المادة المسموعة

رقم سجل المادة المسموعة : (28) : الجزء الأول :فضيحة كبرى للقمص زكريا بطرس وناهد متولي

عنوان المادة: الجزء الأول :فضيحة كبرى للقمص زكريا بطرس وناهد متولي
صوت / القاء:تاريخ اليوم: 19-10-2017
التصنيف: الصوتياتتاريخ الاضافة: 2027-01-06
الاصدار:آخر تحميل:19-10-2017
لم تحدد: مرات التحميل:4716
حجم الملف: 0 بايت 5%
السعر :مادة مجانية
لاتوجد له صورة
الملاحظات : عفوا لاتوجد ملاحظات :
توزيع:
صفحة الموزع:http://www.barsoomyat.com
الوصف:تحذير هااام:هذا التسجيل يحتوي على سباب وألفاظ خارجة بشكل كبير فنرجو من الأخوات عدم الإستماع أليه وأن لا يستخدمه المسلم إلا لكشف حقيقة  هذا المعتقد الفاسد. 

. تعتبر هذه الفضيحة واحدة من أكبر فضائح نصارى البال توك بل ويبيعترها البعض أكبرهم الى الأن وهى خاصة بذكريا بطرس وناهد متولي وأدمن النصارى وكان الحوار فى غرفة مغلقه بين مدير اغرف النصارى رام رامبو و ستلايت ويعترف بأن زكريا بطرس قد تحرش جنسيا ً باحد النصرانيات وهوا لص وقام بسرقة صليب من الكنيسة وأنه نصاب كبير بيجمع المال ويضعها فى حسابه الشخصي ويذكر بأن الأدمن متجلي يمارس ممارسات خارجه مع أحد النصرانيات وأن زكريا بطرس يعاكس النساء ويوضح الأدمن النصراني أنهم أكتشفو أن زكريا بطرس شاذ جنسيا ً وأنه بروتستنتي يوضح بأن احد مديريى غرف النصارى\"جوتو\" بيعالج ويأخذ أدوية لكي تظهر عليه علامة الرجولة ويتحدث عن مديرة غرف النصارى مهرائيل تحب شخص إسمه صبحي وتذهب تقابله فى حين أنها متزوجة وتذهب تقابل مديرة غرفة النصارى الأخر \"جوتن\" وتجلس معه هذا التسجيل من جزئين وهذا هوا الجزء الأول
كيف احفظ المادة؟      تحميل      
 
 

انشاء الصفحة: 0.05 ثانية